الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 حُـدود مُـفـَـاكهة الإخوَانْ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: حُـدود مُـفـَـاكهة الإخوَانْ   الإثنين 12 مايو 2008, 17:43

[center]بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على الحبيب المصطفى المسدد المسمى بالسماء أحمد
وبالأرض محمد وعلى أهل بيته الطيبين الطاهرين وعجل فرج قائمهم المهدي الآخذ بثأرهم يارب
العالمين واللعن الدائم على أعداءهم إلى قيام يوم الدين ،،

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



إن المزاح والهزل ومفاكهة الإخوان، من المسائل المطروحة، ومما ينبغي أن يعلق عليها..

فهناك صنف من الناس لا يمازح أحداً، ويغلب على حياته حالة الجدية الخشنة أو القاسية دائما ً-سواء
في تعامله المنزلي، أو في تعامله مع الناس..



ومن الطبيعي أن هذا الوجود، وجود غير مألوف.. فالإنسان الذي لا يألف ولا يؤلف، والذي لا تعلو عليه
الابتسامة في الموضع المناسب، من الطبيعي أنه لا يحتمل، وخاصة في الوسط الذي يحتاج إلى شيء
من حالة الأريحية وبث جو النشاط.. فمن الخطأ أن يكون تعامل الإنسان مع الطرف المقابل، من باب
الجبر الاجتماعي.. فالزوجة -مثلا- تتحمل زوجها لأنها بحاجة إليه، فيما يجلبه إلى المنزل من طعام أو
شراب، وهذه الحالة حالة سيئة جداً.


إن المؤمن وجوده مطلوب في حد نفسه، سواء كان معطاءً أو غير معطاء.. ولهذا نلاحظ بأن الإنسان
المؤمن، عندما يذهب من هذه الدنيا، وتنقطع صلته بمن تحت يده، يبقى على وضعه من حيث أن ذكره
يبقى في قلوب الناس وفي عقولهم، فإنه يذكر بخير، لأن الذات ذات لطيفة رقيقة مما يتعلق به الحب
البشري.


ولكن في المقابل هناك قسماً من الناس، ممن يغلب عليه جانب الهزل والمزاح، وحالة الاسترخاء
المذموم، أي أن مزاح الإنسان، هو
بدواعي الغفلة وبداعي نسيان ما هو صائر إليه.. ونِعم الحكم في
هذا المجال، أو نِعم القدوة تصرفات النبي الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم!.. حيث يقول: (إني لأمزح
ولا أقول إلا حقا)
.. فالنبي (ص) هو الميزان في كل ما يقوم، وفي كل ما يفعل ويترك.. (إن المؤمن دعب
لعب، والمنافق قطب غضب)..
فدعابة المؤمن دعابة جميلة، بمعنى أنه يستغل هذه الحالة -حالة
الارتياح- والدعابة المطلوبة التي لا تجانب الحق، فإنه يستغلها في بعث السرور في قلوب المؤمنين..
ولطالما كشف الإنسان عن حالة الضراء والضيق والتبرم، من خلال مزاح رقيق، ومن خلال دعابة
جميلة، وإذا بجبل من الهم والغم يزاح عن قلب المؤمن بهذه الدعابة الجميلة .

وهنالك رواية أخرى جميلة جدا ً في مسألة فلسفة المزاح والدعابة، وهذه الرواية منقولة عن الإمام
الصادق صلوات الله وسلامه عليه، إذ يقول لبعض أصحابه: (كيف مداعبة بعضكم بعضا؟.. قلت: قليلا..
قال: هلاّ تفعلوا!.. فإنّ المداعبة من حُسن الخلق، وإنك لتُدخل بها السرور على أخيك.. ولقد كان النبي
(ص) يداعب الرجل يريد به أن يسّره) . .

إن هذه الدعابة ليست دعابة الغافلين، وانما هي دعابة الذاكرين، حيث أن الإنسان يريد أن يفرج بها
عن أخيه المؤمن.

إن مسألة القهقهة، وهي لازمة الدعابة والارتياح، فنحن مأمورون بأن نكون متوسطين في هذا
المجال، فالقهقهة والضحك الذي لا تليق بالمؤمن ليس من صفات المؤمن..
ومن هنا يمكن أن نحمل
الروايات الناهية عن المزاح مثل: (يا علي!.. لا تمزح فيذهب بهاؤك).. فبهاء الإنسان وقاره وقوة
شخصيته.. ومن الطبيعي أن يزول ذلك من خلال المبالغة في هذا المجال..
ومن الملاحظ أن الإنسان إذا بالغ في هذا المجال - في مجال اتخاذ المزاح كصفة ملازمة له، فيما
يناسب وفيما لا يناسب- فإنه سيقع في الحرام يوما ً ما.. فالذي يكثر من الدعابة من الممكن أن يكذب،
ليضحك الآخرين.. ومن الممكن أن تكون دعابته في غير محله.. وقد يمزح، ولكن على حساب وهن
الآخرين، أو إدخال الهم والغم وما شابه ذلك على غيره.. وعلى المؤمن أن يكون ملتفتا جدا إلى هذه
النقطة، وهي عدم الخروج عن الحدالشرعي.. وفي الواقع إن المؤمن في كل حركاته وسكناته، يراقب
رب العالمين، فلا يحاول أن يقوم بحركة مهما خفت هذه الحركة، مما يمكن أن يُعاقب أو يُعاتب..
والعتاب من الله عز وجل، وعتاب الله للمؤمن ثقيل على نفسه يوم القيامة، وإن لم يستلزم ذلك العتاب
عقابا ً.


[.. إحدى محاضرات سماحة العلامة والأب المربي الشيخ حبيب الكاظمي حفظه الله ..]
’‘ .. وفق الله الجميع لما يحبه ويرضاه .. ’‘

’‘ . . نســــــــ الدعاء ــــألكم ’‘

ودمتم برعاية المولى ،،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abo haidar
مدير عام منتديات صريفا
مدير عام منتديات صريفا
avatar

عدد الرسائل : 501
العمر : 41
الجنسية : lebanon
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : 19/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: حُـدود مُـفـَـاكهة الإخوَانْ   الثلاثاء 13 مايو 2008, 15:42

جزاك الله خيرا اختي الكريمة

ننتظر جديدك القيّم

اخوكم ابو حيدر العاملي

_________________

..... ابو حيدر العاملي.....

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sryfa.ahlamontada.com
 
حُـدود مُـفـَـاكهة الإخوَانْ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: *(المنتديات الاٍجتماعية)* :: منتدى الحوار والنقاش-
انتقل الى: